ابلالساعات الذكية

كيفية تحقيق أقصى استفادة من استخدام آبل واتش – Apple Watch

ارتداء ساعة آبل واتش – Apple Watch يمكن أن يكون بمثابة تغيير كبير في حياتك اليومية، ولا تريد فقط ربطه والاعتماد على الإعدادات الافتراضية فقد يكون الجهاز الشخصي مثل الساعة الذكية مفيدًا للغاية عند إعداده وفقاً لاحتياجاتك الدقيقة، وفي هذا التقرير ستتعرف على كيفية تحقيق أقصى استفادة لاستخدام الساعة الذكية.

أساسيات استخدام آبل واتش – Apple Watch

أول شيء ستفعله هو إعداد ساعتك، قم بتشغيلها واحتفظ بها بالقرب من جهاز iPhone الخاص بك وستظهر لوحة لتأخذك إلى الإعدادات الأساسية مثل الاقتران وتسجيل الدخول باستخدام معرف Apple الخاص بك وإنشاء كلمة مرور واختيار التطبيقات أو الميزات التي تريد تمكينها، وستتم مطالبتك أيضًا بإعداد Siri و Apple Pay، وهي عملية بسيطة.

وأثناء الإعداد سيُطلب منك تشغيل أشياء مثل SOS وتحديثات watchOS التلقائية ومن الأفضل تمكين كليهما، وتتيح لك خدمة SOS إجراء مكالمة بسرعة من خلال الضغط باستمرار على تاج الساعة حتى تسمع تنبيهًا وترى العد التنازلي، وإذا لم تكن ساعتك طرازًا خلويًا فيجب أن يكون هاتفك قريباً لإجراء مكالمات من معصمك.

ويمكنك أيضًا تنشيط ميزة “اكتشاف السقوط” والتي ستتصل بخدمات الطوارئ وتعيين جهات الاتصال مسبقًا لك عند اكتشاف سقوطك، وسيكون لديك خيار التأكيد قبل إجراء مثل هذه المكالمة، ولكن مثل ميزة SOS من الأفضل إعداد كل شيء في وقت مبكر بدلاً من البحث عنهم عند حدوث حالة طوارئ.

آبل واتش

إقرأ المزيد: كيفية اقتران ابل واتش – Apple Watch بجهاز iPhone الجديد

إعدادات الصحة واللياقة البدنية

سيؤدي تشغيل التحديثات التلقائية إلى التأكد من أن لديك أحدث الميزات وإصلاحات الأمان باستخدام أحدث إصدار من watchOS، فستتمكن من الوصول إلى خدمة فيديو Fitness + الجديدة من Apple.

ويعد أحد أفضل الأشياء في Apple Watch هو قدرتها على مراقبة الصحة والنشاط أثناء عملية الإعداد، سيُطلب منك اختيار أهداف نشاطك في هذه المرحلة، ومن الجيد استخدام ما توصي به Apple  مثل 30 دقيقة من التمارين كل يوم وهدف الوقوف لمدة 10 ساعات، ومن المرجح أن تقوم بتعديلها بمرور الوقت عندما تبدأ في فهم جسمك بشكل أفضل، ولضبط هذه الإعدادات مرر سريعًا إلى أسفل صفحة الملخص في تطبيق Fitness على ساعتك وحدد تغيير الأهداف.

وبالنسبة لمن يمارسون الرياضة كثيرًا، يمكن أن يساعد تشغيل تذكيرات بدء / إنهاء التمرين من خلال اقتراح بدء أو إنهاء تمرين عندما تكتشف الساعة التغييرات في معدل ضربات قلبك وحركتك.

ومن العناصر المهمة الأخرى لرفاهيتك مقدار النوم الذي تحصل عليه، فمع نظام watchOS 7 أضافت Apple ميزة تتبع النوم إلى أجهزتها القابلة للارتداء لمساعدتك على فهم نومك.

هل تقوم بضبط هذه الإعدادات على ساعتك الذكية؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى