مايكروسوفت

ويندوز 11 – Windows 11 يحصل رسميًا على أهم ميزة في تاريخ مايكروسوفت وهذه طريقة تشغيلها

شرح أفضل ميزة حصل عليها ويندوز 11

تقوم شركة مايكروسوفت بالتوسع في حماية نظام التشغيل ويندوز 11 (Windows 11) ضد هجمات التصيد الاحتيالي من خلال ميزة جديدة تنبه المستخدمين عند نسخ ولصق كلمات المرور الخاصة بهم في مواقع الويب والمستندات. وتم تقديم هذه الميزة مع إصدار Windows 11 22H2، وتهدف إلى حماية بيانات اعتماد المستخدمين والحيلولة دون سرقتها من قبل المتسللين.

حماية ويندوز 11 من هجمات التصيد الاحتيالي

باستخدام هذه الميزة، سيتم تحذير مستخدمي ويندوز 11 عندما يقومون بنسخ ولصق كلمات مرور النظام في مستندات أو صفحات تسجيل دخول على مواقع الويب. وتتيح هذه الحماية للمستخدمين تغيير كلمات مرور حساباتهم المحلية بسرعة في حال اكتشافهم نسخ كلمة المرور.

ويندوز 11 – Windows 11 يحصل رسميًا على أهم ميزة في تاريخ مايكروسوفت وهذه طريقة تشغيلها

وعلى الرغم من أنه يُفضّل استخدام مديري كلمات المرور لتخزين وتعبئة كلمات المرور بأمان، يفضل بعض المستخدمين لا يزالون النسخ واللصق بالطريقة التقليدية. وبهذه الميزة، يقدم نظام Windows 11 حماية إضافية لهؤلاء المستخدمين.

لتمكين الحماية المحسنة من التصيد الاحتيالي في Windows 11، يتوجب عليك التوجه إلى الأمان> التحكم في التطبيق والمستعرض> الحماية المستندة إلى السمعة> الحماية من التصيد الاحتيالي ووضع علامات اختيار ضمن الخيارات الثلاثة (Windows Security > App & browser control > Reputation-based protection > Phishing protection)، كما هو موضح أدناه.

ويندوز 11
الحماية من هجمات التصيد الاحتيالي

تجدر الإشارة إلى أن الحماية من التصيد الاحتيالي لا يتم تشغيلها تلقائيًا في Windows 11، ويجب تفعيلها يدويًا للحصول على الحماية الإضافية التي تقدمها.

وبمجرد التمكين، ستعرض ميزة الأمان المحدثة هذه تحذيرا حول مخاطر إعادة استخدام كلمة المرور عندما يقوم مستخدمو Windows 11 بنسخ ولصق كلمات مرور Windows الخاصة بهم في مستند أو موقع ويب.

ونظرا لأن إعادة استخدام كلمة المرور يمكن أن تسمح للمتسللين بالوصول إلى حساباتك الأخرى بمجرد حصولهم على إحدى كلمات المرور الخاصة بك ، توصي مايكروسوفت الآن المستخدمين بتغيير كلمة مرور حساب ويندوز المحلي بمجرد أن يدركوا أنهم قاموا بنسخ كلمة المرور ولصقها.

وبالإضافة إلى ذلك، ينبغي على المستخدمين أخذ الحذر عند التعامل مع رسائل البريد الإلكتروني والروابط المرفقة لضمان سلامة أجهزتهم وبياناتهم الشخصية.

ما رأيكم بهذه الميزة من شركة مايكروسوفت؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى