الهواتف الذكية

أسعار الهواتف في مصر ستنخفض .. متى وكيف؟

هل أسعار الهواتف في مصر ستنخفض؟ إليكم تقريرًا كاملًا

هل أسعار الهواتف في مصر ستنخفض؟ علق الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في هذا السياق وتحديدًا على مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين كل من تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، وشركة أوبو  OPPO الصينية للإلكترونيات.

وبمقتضاها تُنشئ شركة اوبو الصينية المعروفة مصنعًا للهاتف في جمهورية مصر. وقال الدكتور عمرو طلعت أن مصر قد بدأت إستراتيجية توطين التكنولوجيا في مصر بالاضافة لاستدامة  الاسثمار في هذا المجال الهام والمحوري وخلق فرص العمل.

أسعار الهواتف في مصر ستنخفض .. متى وكيف؟

في مداخلة هاتفية  خلال برنامج ” كلمة أخيرة ” على قناة ON قال الدكتور عمرو طلعت بأن الهدف الرئيسي هو توطين الصناعة بالأساس عبر صناعة حقيقية وليس عملية تجميع حيث أن جل الاهتمام في المسألة هو تحقيق القيمة المضافة والحد الأدني من القيمة المضافة حتى يتم إعتباره تصنيع هو نسبة 40%.

نوكيا تبدأ الإنتاج:

اوضح أن عام 2022 قد شهد طفرة في هذا المجال وأن شركة ” اوبو“، اليوم بتوقيعها مذكرة التفاهم تكون الثالثة خلال عام 2022 الذي بدأ بتوقيع اتفاق مع ” فيفو”، وبدأوا الإنتاج التجريبي.

وأيضاً من المفترض أن شركة نوكيا ق بدأت الإنتاج في نهاية العام الماضي 2022، ولتكتمل بالتوقيع مع اوبو، بإجمالي استثمارات للثلاث شركات 75 مليون دولار، والطاقة الإنتاجية للثلاث شركات هي 16مليون جهاز محمول سنوياً، وتخلق 3200 فرصة عمل”.

أسعار الهواتف في مصر ستنخفض .. متى وكيف؟
شعار اوبو

وشدد على أن نسبة التصنيع المحلي في إنتاج مصانع الهواتف الثلاثة ستكون 40%، قائلاً: أسعار الهواتف المحمولة سوف تنخفض بعد إنشاء مصانع اوبو ونوكيا وفيفو في مصر ونذلل كل المعوقات أمام شركات تصنيع الهواتف، حيث إن حجم الطلب على الهواتف في مصر 20 مليون وحدة سنويًا.

والجدير بالذكر أن هناك أخبار تنص على أن شركة شاومي تعتزم أيضًا إنشاء مصنعًا ضخمًا لإنتاج الهواتف الذكية محليًا في السوق المصري، بالشراكة مع وكيلها المحلي شركة “الصافي”.

برأيكم، هل أسعار الهواتف في مصر ستنخفض؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى