الهواتف الذكيةتقرير رقميسامسونج

جالكسي اس 23 الترا بكاميرا ولا في الخيال!

جالكسي اس 23 الترا بكاميرا ولا في الخيال!

تعد القطط موضوعًا شائعًا للتصوير الفوتوغرافي بسبب احتوائها على عناصر جميلة مثل الشعر المصطف والعيون الملونة والنظرات المتراقصة، ولكن بالنسبة لشركة سامسونج، من الواضح أنها أيضًا مادة اختبار رائعة لتقييم جودة مستشعر الكاميرا الأكثر طموحًا على الإطلاق ، مستشعر قد نراه مع هاتف جالكسي اس 23 الترا وباقي السلسلة العام المقبل.

كاميرا جالكسي اس 23 الترا

وأجرت الشركة اختباراتها للمستشعر وانتهى به الأمر بالتقاط صورة ثم طباعة لوحة قماشية عملاقة مساحتها 616 مترًا مربعًا لوجه قطة ، كل ذلك لإظهار مستوى التفاصيل التي يُظهرها المستشعر بالصور.

وهنا يسأل أحدهم.. ما هو الهاتف الذي استوعب هذا المستشعر.. في الحقيقة لم يكن المستشعر داخل الهاتف. بل تم تم توصيله بلوحة دائرة مخصصة، حتى يتمكن من إظهار إمكاناته الحقيقية غير المُعالَجة، والنتيجة كانت رائعة.

ولكن هذه الصور سوف تحتل مساحة تخزينية كبيرة في الهاتف وسوف تزيد الصورة عن 20 ميغابايت أحياناً.

مستشعر الكاميرا القادم من سامسونج قادر أيضًا على تسجيل مقاطع فيديو بدقة 8K بمعدل 30 إطارًا في الثانية دون أي اقتصاص رقمي. لم تعلن الشركة عن أي خطط ملموسة لجهاز الاستشعار حتى الآن ، ولكن سنراه على الأغلب مع جالكسي أس 23.

هذا عن الكاميرا.. فماذا عن جديد أخبار المعالج؟

جالكسي اس 23 الترا

نعرف أن خط إنتاج سلسلة جالكسي S تعاني من مشكلة استخدام مجموعة معالجات مختلفة حسب المنطقة الجغرافية، ويتشتت المستخدم بين معالج اكسينوس وكوالكوم، خاصة أن كوالكوم قدمت السنوات الأخيرة نتائج أفضل على مستوى كفاءة الطاقة.

ولكن حسب تقرير جديد فإن سامسونج تحمل على إنشاء ما يُسمى “فريق الأحلام” ويتكون من حوالي 1000 موظف لبناء مجموعة معالجات مصممة خصيصًا لهواتف Galaxy الذكية.

ولكن هذه المعالجات ستكون جاهزة في عام 2025 ، بالتالي سنرى جالكسي اس 23 الترا و اس 24 الترا يعتمدان فقط على شركة كوالكوم في جميع أنحاء العالم.

قبل أسبوع تقريبًا ، قال تقرير آخر مشابه ، مشيرًا إلى أن القرار كان استجابة للإدارة الحرارية السيئة لكل من شرائح Exynos 2200 و Snapdragon 8 Gen 1 ، مما يشير إلى أن Samsung ستبحث فقط عن تقديم هذا النموذج المخصص بمجرد أن يكون جاهزًا.

ورغم أن الحديث حتى اللحظة ليس رسمياً، لكنه كلام يبشر بأخبار أفضل سواء الاعتماد فقط على كوالكوم مع اس 23 أو اللجوء لمعالجات مستقبلية قادمة بعد سنتين.

البعض يتساءل باستغراب عن إنتاج سامسونج لمعالجات اكسينوس وتضعها في هواتفها ولكن النتائجة جيدة لا أكثر، الإجابة أن سامسونج تصنع هذه المعالجات لهواتفها وشركات أخرى، لذا فهي مصممة للأغراض العامة.

ونفهم من ذلك أيضاً، أنه ربما نجد أخيراً قفزة قوية مع استهلاك البطارية في هواتف سامسونج، حيث لا تعتبر البطارية أقوى نقاط قوة هواتف جالكسي أس الرائدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى