أخبار الشركات

مؤتمر LEAP22 يرصد جوائز نقدية بقيمة 600 ألف دولار أميركي للشركات الناشئة

يدعو مؤتمر LEAP22 ، أضخم مؤتمر تقني يشهده العالم في انطلاقته في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية في فبراير لعام 2022، الشركات الناشئة العالمية للمنافسة ضمن مسابقة ذا روكِت فيول؛ حيث تستعرض هذه الشركات أحدث ابتكاراتها أمام لجنة تحكيم مرموقة تضم باقةً من مستثمري رأس المال المغامر وغيرهم من المستثمرين العالميين، للفوز بنصيبها من الجائزة النقدية الضخمة التي تصل قيمتها الإجمالية إلى 600 ألف دولار أميركي.

كما تُعلن الجهات المُنظمة عن فتح باب التسجيل في المسابقة التي تُمثل تحدياً مشوقاً يسلط الضوء على أبرز الشركات الجديدة في العالم وأكبرها أثراً، متيحةً لتسعين شركة ناشئة فرصة التعريف بأفكارها التجارية مباشرةً على المسرح أمام لجنة التحكيم على هامش مؤتمر Leap في الأول والثاني من فبراير المقبل.

تفاصيل مؤتمر مؤتمر LEAP22

مؤتمر LEAP22

ويتسنى للمرشحين النهائيين الحصول على خمسة دقائق فقط لعرض أفضل ما لديهم أمام لجنة مرموقة مكونة من أبرز المستثمرين العالميين والمحليين، وإقناعهم بعدها بامتلاكهم المقومات اللازمة للانضمام إلى قائمة الشركات العشرة الأفضل القادرة على الوصول إلى النهائي الكبير في الثالث من فبراير.

كما ينال رواد الأعمال العشرة الأفضل لاحقاً فرصةً جديدةً لاستعراض مزايا شركاتهم لتقييمها في جوانب الإبداع والابتكار والإمكانات والأداء والأثر على الناس والمجتمع بشكل عام. وستحصل الشركة التي تنال جائزة LEAP لأقوى الشركات الناشئة وأكثرها تميّزاً في المسابقة على جائزة نقدية بقيمة 200 ألف دولار أمريكي.

ويتنافس المرشحون النهائيون أيضاً للفوز بثلاثة جوائز أخرى، تشمل جائزة “ذا شوتنغ ستار” بقيمة 100 ألف دولار أميركي عن أفضل شركة ناشئة حديثة التأسيس؛ وجائزة “ذي أفياتريكس” عن أفضل شركة ناشئة تحت إدارة نسائية بقيمة 150 ألف دولار أميركي؛ وجائزة “التقنية من أجل الإنسان” عن أفضل شركة ناشئة من حيث تجسيد قيم LEAP في هذا المجال بنفس القيمة.

وحرص LEAP على تشكيل لجنة تحكيم عالمية المستوى، حيث تشمل مجموعة من أبرز المستثمرين المشاهير وقادة الأعمال لتقييم المتنافسين ضمن المسابقة وتحفيزهم على استعراض أفضل إمكانياتهم. وتضم لجنة التحكيم ستيفين بارتليت، رجل الأعمال والمتحدث والمستثمر وصانع المحتوى، الشهير بمشاركته في برنامج عرين التنانين على قناة بي بي سي؛ والبارونة كارين برادي، المديرة التنفيذية والشخصية التلفزيونية الشهيرة؛ وجيمس كان، رائد الأعمال والشخصية التلفزيونية الشهيرة؛ وكيلي هوبن، مصممة الديكورات الداخلية والمؤلفة ورائدة الأعمال؛ وميشيل سالyادو، المستثمر المشهور واللاعب المعتزل لنادي ريال مدريد لكرة القدم؛ والدكتور نبيل كوشك،الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة الشركة السعودية للاستثمار الجريء والشخصية الأكاديمية السعودية البارزة ورائد الأعمال والمستثمر في الشركات الناشئة؛ وهتان أحمد، رئيس مركز ريادة الأعمال في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال معالي المهندس هيثم العوهلي، نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات السعودي: “يُشكل الابتكار وريادة الأعمال جزءاً أساسياً من القطاع التقني، وهذا ما يُعزز من أهمية مسابقة ذا روكِت فيول للشركات الناشئة في تسليط الضوء على باقة من أفضل الشركات الناشئة في العالم كجزء من جدول أعمال LEAP. وتعمل المملكة العربية السعودية على تطوير منظومتها الخاصة والمزدهرة من الشركات الناشئة التي تحظى بكامل الدعم من الحكومة السعودية والمستثمرين في القطاع الخاص. ونتطلع قُدماً للترحيب بأبرز الشركات الناشئة العالمية للانضمام إلينا في LEAP في مدينة الرياض”.

ومن جانبه، قال ستيفين بارتليت، مؤسس منصة سوشيال تشين والمستثمر في برنامج عرين التنانين على قناة بي بي سي: “يُشرفني أن أكون ضمن قائمة المتحدثين في مؤتمر LEAP الذي يجمع أفضل الشركات في مجالات التقنية وريادة الأعمال والابتكار تحت سقف واحد”.

وينطلق مؤتمر LEAP22 بين 1 و3 فبراير المقبل في مدينة الرياض، ومن المتوقع أن يتحول إلى منصة عالمية تشمل كامل منظومة الابتكار للربط بين رواد الأعمال والمبتكرين والشركات وقادة الحكومات والمستثمرين وغيرهم الكثير للتعرف على أحدث التقنيات المستقبلية والاستثمار بها.

وتنطلق فعاليات مسابقة ذا روكِت فيول للشركات الناشئة كجزء من برنامج LEAP للمستثمرين الذي يُعدّ حلقة وصل بين مستثمري رأس المال المغامر وصناديق الاستثمار المحلية والعالمية، من خلال سلسلة من فعاليات التعارف والتواصل والاستثمار التي تمتد طوال فترة المؤتمر. ويشمل برنامج المستثمرين باقةً من ورش العمل واللقاءات الثنائية والأنشطة الممتدة خارج ساعات المؤتمر بهدف تسليط الضوء على الفرص الاستثمارية في القطاع التقني أمام مستثمري رأس المال المغامر والصناديق الاستثمارية في منطقة الشرق الأوسط؛ فضلاً عن دعم الشركات الناشئة المحلية لاستكشاف مصادر التمويل المحتملة الجديدة من خارج المنطقة.

وبدوره، قال مايكل شامبيون، نائب الرئيس التنفيذي الإقليمي لشركة إنفورما ماركتس في الشرق الأوسط وأفريقيا: “يمتلك LEAP برنامجاً مكثفاً من الأنشطة المخصصة للمستثمرين بما ينسجم مع أهداف المملكة العربية السعودية بتطوير منظومة ريادة الأعمال وقطاع التقنية فيها. ونشعر بالحماس في إنفورما لتنظيم هذا البرنامج إلى جانب مسابقة ذا روكِت فيول للشركات الناشئة، وذلك بهدف تسليط الضوء على مزايا الابتكار للشركات الناشئة المحلية والدولية وإمكاناتها التجارية، فضلاً عن تقديمها لأبرز المستثمرين من جميع أنحاء العالم”.

وتجدر الإشارة إلى أنّ باب المشاركة في مسابقة ذا روكِت فيول للشركات الناشئة مفتوح لتاريخ أقصاه 18 يناير 2022.

وللمزيد من المعلومات حول LEAP، يرجى زيارة www.OneGiantLEAP.com. ويُمكنكم الاطلاع على آخر المستجدات والبيانات الصادرة عن LEAP من خلال حساباتنا ([email protected]) على منصات التواصل الاجتماعي على إنستاغرام، وتويتر، وفيسبوك، ويوتيوب، ولينكد إن، وسناب تشات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى