الشبكات الإجتماعيةالهواتف الذكية

يوتيوب يختبر خاصية جديدة متعلقة بعدم الإعجاب بالفيديوهات

تعرف على الخاصية الجديدة التي يختبرها يوتيوب

أعلن موقع يوتيوب اليوم أنه سوف يبدأ في اختبار خاصية جديدة على مقاطع الفيديو، حيث أفاد الموقع أنّه سوف يعمل على إحداث تغيير كبير في نظام الفيديو الأساسي الخاص به، سيحاول إخفاء عدد عدم الإعجاب على مقاطع الفيديو من العرض العام.

يوتيوب يختبر خاصية جديدة متعلقة بعدم الإعجاب بالفيديوهات

تفاصيل الميزة الجديدة من يوتيوب

قالت شركة يوتيوب إنّها سوف تجري “تجربة صغيرة” حيث تقوم بتجربة بعض التصميمات المختلفة حيث لم تعد تظهر أعداد عدم الإعجاب بالفيديو، حيث لم يظهر الزر في الصور المرفقة.

وشاركت الشركة تغريدةً لها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قالت فيها إنّ الهدف ليس إزالة قدرة المستخدمين على الإشارة إلى عدم إعجابهم بمقطع فيديو، بل سيظل بإمكان المنشئين الوصول إلى عدد مرات الإعجاب وعدم الإعجاب بالفيديو من YouTube Studio وسيظل عدم الإعجاب يساعد في نظام التوصيات في YouTube واقتراح الفيديوهات وتحديد أهمية الفيديو.

يوتيوب يختبر خاصية جديدة متعلقة بعدم الإعجاب بالفيديوهات

وأضاف الموقع أيضًا أنّ فكرة محاولة إخفاء حالات عدم الإعجاب تستند إلى تعليقات منشئ المحتوى،  وقال لقد سمعنا من منشئي المحتوى أن عدد الأشخاص الذين لا يعجبهم الجمهور يمكن أن يؤثر عليهم، وأشارت الشركة إلى أنّ عدم الإعجاب قد يكون ناتجًا عن حملة مستهدفة ضد الفيديو ولا يعبّر عن الرقم الحقيقي.

اقرأ أيضًا.. يوتيوب شورتس – YouTube Shorts ميزة جديدة من يوتيوب لمنافسة تيك توك

وأضافت نحن نختبر التصميمات التي لا تتضمن عدد الإعجاب أو عدم الإعجاب المرئي في محاولة لتحقيق التوازن بين تحسين تجربة المنشئ، مع التأكد من مراعاة تعليقات المشاهدين ومشاركتها مع المنشئ.

يوتيوب يختبر خاصية جديدة متعلقة بعدم الإعجاب بالفيديوهات

وأوضحت الشركة أنّه يمكن أن يكون هناك نوع من سوء الاستخدام الذي يصاحب استخدام زري الإعجاب وعدم الإعجاب على YouTube. ولكن يمكن أن تساعد أيضًا رؤية عدد مرات عدم الإعجاب في إرسال إشارة للآخرين عندما تكون مقاطع الفيديو إغراءً للنقر أو رسائل غير مرغوب فيها أو مضللة، الأمر الذي قد يكون مفيدًا.

يوتيوب يختبر خاصية جديدة متعلقة بعدم الإعجاب بالفيديوهات

ما رأيكم في هذه الخاصيّة الجديدة؟ شاركونا رأيكم في التعليقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى