أخبار الشركات

ضرائب يوتيوب تصدم صانعي المحتوى في الوطن العربي وخارج أمريكا

تعرف على تفاصيل ضرائب يوتيوب الجديدة لعام 2021

صدمت ضرائب يوتيوب الجديدة التي فرضتها الشركة على صناع المحتوى في الوطن العربي وخارج الولايات المتحدة الأمريكية، جميع صناع المحتوى الذين يجنون أرباحًا من خلال قنواتهم عبر المنصة.

ضرائب يوتيوب جديدة بخصومات أرباح تصل إلى 30%

ضرائب يوتيوب

وأعلنت شركة “يوتيوب” التابعة لجوجل الأمريكية، أنه بدءًا من العام الجاري سيكون هناك بعض التغييرات في نظام المدفوعات لصانعي المحتوى الذين يعيشون خارج الولايات المتحدة الأمريكية؛ مشيرة إلى أنها ستبدأ في خصم الضرائب من أرباحهم لصالح مصلحة الضرائب الأمريكية.

وتلقّى العديد من صناع المحتوى رسالة من موقع “يوتيوب” تشير إلى تغيير سياسات الدفع والضرائب لدى الموقع، وتضمنت الرسالة أنه من الممكن أن يتم خصم ما مقداره 24% وقد يصل إلى 30% من دخل صانع المحتوى، لمصلحة الضرائب الأمريكية.

رسالة ضرائب يوتيوب لصناع المحتوى

ضرائب يوتيوب تصدم صانعي المحتوى في الوطن العربي وخارج أمريكا

نتواصل معك لإعلامك أنّه سيتوجب على Google اقتطاع الضرائب في الولايات المتحدة من الدفعات التي يتمّ تسديدها إلى منشئي المحتوى خارج الولايات المتحدة في وقت لاحق من هذا العام (ابتداءً من شهر حزيران -يونيو- 2021). خلال الأسابيع القليلة المقبلة، سنطلب منك إرسال معلومات الضرائب في AdSense لنتمكّن من تحديد قيمة الضرائب الصحيحة التي يجب اقتطاعها، إذا كانت هذه الضرائب سارية. وفي حال عدم توفير معلومات الضرائب بحلول 31 أيار (مايو) 2021، قد يتوجب على Google اقتطاع ما يصل إلى 24% من إجمالي أرباحك في جميع أنحاء العالم.

اقرأ أيضًا:

ما الإجراء الذي عليّ اتخاذه؟
في الأسابيع القليلة المقبلة، ستصلك رسالة إلكترونية نطلب منك فيها إرسال معلومات الضرائب في AdSense. وتضمّ أداة الضرائب على الإنترنت في AdSense ستّ خطوات وستطرح عليك سلسلة أسئلة لمنحك إرشادات حول العملية من أجل تحديد ما إذا كان عليك دفع أيّ ضرائب في الولايات المتحدة. للاطّلاع على المزيد من المعلومات حول هذه التغييرات وعلى قائمة معلومات الضرائب المطلوب تحضيرها، يُرجى زيارة مركز المساعدة.

ما هو سبب هذا التغيير؟
بموجب الفصل الثالث من “قانون الإيرادات الداخلية في الولايات المتحدة”، تتحمّل Google مسئولية جمع معلومات الضرائب من جميع منشئي المحتوى الذين يحقّقون الربح خارج الولايات المتحدة واقتطاع الضرائب في بعض الحالات عندما يحقّقون الأرباح من المشاهدين في الولايات المتحدة.

ضرائب يوتيوب تصدم صانعي المحتوى في الوطن العربي وخارج أمريكا

أما بالنسبة إلى منشئي المحتوى خارج الولايات المتحدة، فسنبدأ قريبًا بإجراء تغييرات على بنود الخدمة لدينا بموجب القانون المذكور، وسيتمّ اعتبار أرباحهم الناتجة من YouTube على أنها عائدات حقوق الملكية من منظور ضريبي في الولايات المتحدة. وقد تؤثّر هذه التغييرات في طريقة فرض الضرائب على أرباحك، وستقتطع Google الضرائب وفقًا لقانون الولايات المتحدة.

كيف ستؤثّر التغييرات على أرباحي؟
إذا وفّرت معلومات الضرائب، قد يتمّ تطبيق الضرائب في الولايات المتحدة على الأرباح الشهرية التي يتمّ تحقيقها من AdSense في الولايات المتحدة (أي الأرباح التي يتمّ تحقيقها في الولايات المتحدة من مشاهدة الإعلانات وYouTube Premium وميزات Super Chat و”الملصقات العجيبة” و”القنوات المنتسَب إليها”). وفي حال عدم توفير معلومات الضرائب، قد يتمّ ضبط نسبة الضريبة تلقائيًا على نسبة الاقتطاع الضريبي الاحتياطي الأعلى للفرد (أي 24% من إجمالي الأرباح في جميع أنحاء العالم). ولتقدير الأثر المحتمل في أرباحك، يمكنك اتّباع هذه الإرشادات.

مع أطيب التحيات،
فريق YouTube

لقد أرسلنا إليك هذا الإشعار الإلزامي عن الخدمة عبر البريد الإلكتروني لإطلاعك على تغييرات مهمّة في قناتك أو حسابك على YouTube.

ما رأيكم في قرار يوتيوب الجديد ؟ شاركونا في التعليقات..

‫2 تعليقات

  1. شيئ سيئ اظن ان يوتيوب لم يعد مفيد بالنسبه لصناع المحتوى فقد اصبح معقد بما فيه كفايه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى