الهواتف الذكيةجوجل

تقنية جوجل الثورية تصل إلى 4 هواتف: التحدث بدون كلمات، فقط بالتفاهم الآلي

جوجل تعتمد على الصمت: ابتكار رائد يمكنك من التحدث دون قول كلمة واحدة!

أطلقت شركة جوجل ميزة ثورية تستند إلى الإلهام من شركات رائدة مثل سامسونج وأبل، تمثل تحولًا جذريًا في فهمنا للمكالمات الهاتفية.

جوجل تعتمد على الصمت: ابتكار رائد يمكنك من التحدث دون قول كلمة واحدة وهذه أول 4 هواتف تحصل على الميزة

تمكن هذه الميزة الجديدة الأكثر من رائعة حقًا في نظام التشغيل أندرويد المستخدمين من تحرير النصوص التي سيتم قراءتها بصوت مرتفع خلال المكالمات، وتعد هذه الأداة بسيطة ولكنها تمثل خطوة كبيرة نحو تحسين إمكانية الوصول.

وتخيل للحظة أنك تجد نفسك في حاجة لإجراء مكالمة هاتفية، ولكن لأسباب ما، لا يسمح لك بالتحدث. هنا تبرز هذه الميزة الرائعة، والتي تكون ذات أهمية خاصة لأولئك الذين يواجهون صعوبات في النطق أو السمع. لكنها تظهر فعاليتها أيضًا في البيئات الصاخبة.

وفكرة هذه الميزة الجديدة تكمن في إتاحة الفرصة لكتابة ما تود قوله، ومن ثم السماح للهاتف بتحويل هذا النص إلى صوت، محاكاةً بذلك صوتك.

جوجل

وكما يفعل كل من شركة سامسونج وابل، لا تقتصر ميزة جوجل على إرسال رسائل نصية بصوت عال، بل توفر أيضًا تسميات توضيحية في الوقت الفعلي لما يقوله الطرف الآخر في المكالمة. ومع ذلك، يجب أن نلاحظ أن هناك قيدًا يتعلق بعدم توفر الترجمة، وبالتالي، تعمل الميزة فقط باللغة المستخدمة في النص المكتوب.

حاليًا، يكون هذا الخيار متاحًا لمجموعة محدودة من الأجهزة، بالضبط Pixel 6 وPixel 6 Pro وPixel 6a وPixel Fold. هذا يشير إلى أن جوجل قد تنوي توسيع نطاق التوفر لتشمل مجموعة أوسع من الأجهزة في المستقبل.

للاستفادة من هذه الميزة، يلزم تثبيت تطبيق Android Accessibility. بمجرد تنصيبه، يمكن تفعيل الميزة من خلال الإعدادات، ويتعين اختيار التسميات التوضيحية المباشرة، مع تفعيل خيار “كتابة الردود أثناء المكالمات”.

وتمثل هذه الخطوة نحو تحقيق مجتمع أكثر شمولًا، حيث يتم تقليل الحواجز في عملية الاتصال بشكل كبير. ويثير الاستفسار حول كيف يمكن للتكنولوجيا تسهيل الحياة لأولئك الذين يواجهون صعوبات يومية، وكيف يمكن أن نرى هذه الميزة تنتشر على نطاق واسع على جميع أجهزت.

ما رأيكم بهذه الميزة؟ أخبرونا عبر قسم التعليقات أدناه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى