تقنيات أخرى

ناسا وسبيس اكس يكملان المهمة التاريخية بنجاح

شركة سبيس اكس تنجح

نجح رائدا شركة ناسا الأمريكيان بوب بنكين ودوج هيرلي في الهبوط إلى الأرض مرة أخرى بعد رحلة إلى الفضاء استمرت شهرين كاملين، واستغرقت رحلة عودتهما إلى الأرض 20 ساعة تقريبًا.

وهبط رائد الفضاء في الهبوط في المحيط الأطلسي وتحديدًا في خليج المكسيك، بعد أن أصبحت رحلتهما هي أول رحلة مأهولة تنطلق إلى الفضاء من الأراضي الأمريكية منذ تسع سنوات.

وتعد هذه الرحلة آخر رحلة تجريبية لكبسولة Crew Dragon حيث ستحصل سبيس اكس الآن على شهادة وكالة ناسا، لتنظيم رحلات مستقبلية إلى الفضاء مأهولة بالبشر كرحلات سياحية، ورحلات إلى محطة الفضاء الدولية.

وقال بنكين: “كان الجزء الأصعب هو إطلاقنا، لكن الأهم هو إعادتنا إلى الوطن” .

وتفوقت سبيس اكس المملوكة لإيلون ماسك بسهولة على بوينج، التى من غير المتوقع أن تطلق طاقمها الأول حتى العام المقبل، كما سيرافق العلم طاقم رحلة أخرى إلى القمر هذه المرة فى برنامج أرتميس التابع لوكالة ناسا فى السنوات القليلة القادمة.

وتمثل هذه الخطوة أول سابقة لقيام شركة تجارية بتطوير مركبات فضائية تنقل رواد فضاء أمريكيين وامتلاكها وتشغيلها بالكامل وليس إدارة الطيران والفضاء الأميركية “ناسا”، وفقا لوكالة “رويترز”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !