الأجهزة والمواضيعالشبكات الإجتماعية

تويتر يكشف المزيد من التفاصيل عن الاختراق الكبير

كشف موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، عن المزيد من التفاصيل عن حادثة الاختراق التي تعرض لها الأسبوع الماضي، مؤكدًا أن القراصنة نجحوا في التلاعب بعدد من موظفي الشركة.

ونشرت المنصة بيانًا عبر مدونتها الرسمية، أكدت فيه أن القراصنة استهدفوا ما يقرب من 130 حسابًا لموظفين، ونجحوا في اختراق 45 حسابًا فقط، وذلك نتيجة استعمال أدوات متوفرة لفرق الدعم الداخلي فقط.

وتعرضت حسابات رسمية على تويتر تابعة لعدد من الشخصيات البارزة في الولايات المتحدة، بينهم بيل غيتس وباراك اوباما وجو بايدن وإيلون ماسك وجيف بيزوس، وكبريات الشركات الأميركية مثل آبل وأوبر، لعملية قرصنة تمكن خلالها المقرصنون من نشر إعلانات تدعو متابعي هذه الحسابات لإرسال مبالغ بعملة “بيتكوين” الرقمية مع وعد بمضاعفتها.

وجاء في التغريدات المقرصنة، التي ما لبثت أن حُذفت، أن أمام كل متابع لهذه الحسابات، مهلة 30 دقيقة، كي يرسل إلى عنوان محدد مبلغا بعملة بتكوين، ليحصل مقابلها على ضعف هذا المبلغ.  

وأوضح تويتر أنه قام على الفور بإغلاق الحسابات التي تم قرصنتها، واستعادة السيطرة عليها، بعد تغيير كلمات المرور.

وأشارت المنصة إلى أن التحقيقات جارية في هذه الحادثة، مع تطبيق القانون، وتحديد الإجراءات طويلة المدى التي يجب اتخاذها لتحسين أمن النظام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !