ابلالأجهزة اللوحيةمراجعة سريعة

ايباد برو 2022 iPad Pro رسميًا بتحسينات قوية من ابل

بعد تألق يشكر عليه من شركات التقنية في سوق الأجهزة اللوحية، عادت شركة أبل لتكشف عن وحش التابلت … ايباد برو 2022، فمالجديد في الجهاز؟ دعوونا نرى…

مراجعة ايباد برو 2022

ايباد برو 2022 لا يمكن اعتباره جيل جديد كليا بقدر ما هو تحديث للنسخة السابقة، الشركة حافظت على نفس المواصفات ولغة التصميم تقريبا بالمقابل حسنت العتاد والمعالج والسوفت وير ليجاري متطلبات المستخدم الحالية والتطبيقات الثقيلة، بالإضافة إلى تحسينات بسيطة في خصائص القلم الضوئي Pencil.

هيكل الأيباد والإطار من الألومنيوم لصلابة وفخامة أكثر للجهاز، نافذة الكاميرات الخلفية لاتزال مربعة وبارزة قليلا عن الظهر مع ثلاث عدسات وفلاش LED. بالأمام نجد الشاشة كاملة محيط بإطار أسود تحاول أبل تقليله جيل بعد جيل، لكنه في كل الأحوال أجمل شكلا وأكثر عملية من تصميم النوتش المزعج في الأعلى، وتم وضع الكاميرا الأمامية في الحافة العلوية.

على اليمين نجد أزرار خفض ورفع الصوت مع موصل مغناطيسي لتثبيت القلم الضوئي بالإضافة إلى منفذ شريحة الإتصال مع دعم لشريحة ثانية Esim افتراضية، في الأسفل مدخل الشحن من نوع C مع دعم لتقنية Thunderbolt 4 وفي الأعلى زر الطاقة، كذلك تم تزويد الجهاز بأربع مخارج الصوت موزعة في الأعلى والأسفل لتجربة استماع أفضل وصوت أعلى جودة.

ككل سنة أبل تصدر مقاسين للشاشة في كل نسخة من أيباد برو، نسخة بمقاس 12.9 انش وبدقة 2048×2732 بكسل، ونسخة ثانية بمقاس 11 انش بدقة 1668×2388، وسواء اخترت الحجم الأول أو الثاني ستتمتع بنفس الدقة ونفس الكثافة البالغة 264 بكسل في الإنش الواحد… بالإضافة إلى مميزات اضافية كمقاومة أثار البصمات، مقاومة انعكاس الضوء، حجم 12.9 انش يتمتع بسطوع أكبر يبلغ 1600 شمعة بفضل شاشة XDR المعتمدة، بينما الشاشة الأصغر تكتفي فقط بسطوع 600 شمعة.

قسم العتاد اخذ الحصة الأكبر في الترقية، أبل اعتمدت معالج M2 الجديد نفسه الموجود ماك بوك برو الجديد، المعالج مكون من ثماني أنوية مقسمة بالتساوي على الأداء والكفاءة، جنبا إلى جنب مع معالج رسوميات بعشر أنوية بالإضافة إلى شريحة للتعلم الذاتي والذكاء الإصطناعي بست عشرة نواة.

ايباد برو 2022 iPad Pro رسميًا بتحسينات قوية من ابل

نتيجة لهذه الترقية، أبل تقول أن أداء الرسوميات سيصبح أسرع 35% من الجيل السابق، نسبة التعلم الذاتي والتعامل مع أوامر المستخدم بذكاء ستتحسن 40%، أيضا سرعة التخزين ونقل البيانات أفضل 50% من الجيل السابق.

من حيث السوفت وير، نظام iPadOS 16 الأن أصبح يدعم خصائص اضافية للقلم، من بينها خاصية التحويم، والتي تمكن الواجهة من التفاعل مع القلم فقط بتوجيه الأخير على الشاشة دون الضغط أو التأشير، أيضا الأيباد الأن يمكنه التعرف على القلم على بعد 12mm، الشيء الذي يمنح للقلم خصائص اضافية ومميزات سحرية يمكن لمطوري تطبيقات الطرف الثالث توظيفها في تطبيقاتهم.

ايباد برو 2022 متوفر بخيارين من الرام، خيار 8 جيجا بايت مع ذاكرة تخزين 128، 256 أو حتى 512 جيجا بايت، وخيار رام ثاني 16 جيجا بايت مع سعة تخزين 1 أو 2 تيرابايت.

وحدة الكاميرات مكونة من ثلاث عدسات، عدسة رئيسية بدقة 12 ميجا بكسل بفتحة F 1.8، عدسة ثانية 10 ميجا بكسل بفتحة F 2.4 مخصصة للصور الواسعة، وعدسة ثالثة عبارة عن مستشعر 3D ToF لحساب العمق.

الكاميرا الرئيسية تدعم التقريب الرقمي خمس مرات، بالإضافة أيضا إلى عدة مميزات مضمنعة تحسن من جودة الصورة، خاصة مع معالج M2، معالجة السوفت وير للصور والفيديوهات أصبح أسرع وأكثر جودة من الجيل السابق.

في الأمام نجد كاميرا 12 ميجا بكسل بفتحة F 2.4 الترا وايد لإستقطاب زاوية أكبر في الصور والمحادثات الجماعية والإجتماعات.

أبل كعادتها لم تكشف عن سعة بطارية الجهاز بشكل مباشر وانما اكتفت بذكر أن أيباد برو يمكنه الصمود حتى لعشر ساعات من التصفح أو مشاهدة الفيديوهات.

أيباد برو حجم 11 انش يبدأ بسعر 799 دولار لنسخة دعم الواي فاي فقط، و 999$ لنسخة دعم شبكة البيانات، بينما نسخة 12.9 انش تبدأ بسعر 1099$ لنسخة الواي فاي و 1299$ لنسخة شبكة البيانات.

ما رأيك في الجيل الجديد من جهاز أيباد برو؟ هل تفوقت أبل على سامسونج في سوق الأجهزة اللوحية، أم أن الشركة الكورية الجنوبية نجحت في ازاحة أبل عن العرش؟ ننتظر رأيك أسفل في مكان التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى