أخبار الشركاتالتجارة الإلكترونيةجوجل

جوجل تقوم بمحاولة جديدة للسيطرة على التجارة الإلكترونية منافسة أمازون

حاولت شركة جوجل في الماضي محاكاة خدمات البيع بالتجزئة والتسليم عبر الإنترنت من أمازون، ولكن لم تكن هذه الخدمة محظوظة. ولكن الآن، تحت قيادة راغافان، تضع جوجل نفسها كمنافس شرس لشركة أمازون للسيطرة على التجارة الإلكترونية.

جوجل تقوم بمحاولة جديدة للسيطرة على التجارة الإلكترونية منافسة أمازون

في مؤتمر جوجل آي/أو الأخير، أوضح راجافان المدير التنفيذي لشركة جوجل ونوابه ميزات جديدة يأملون في تحقيقها، بما في ذلك ميزة تتيح للزوار استخدام الصور للبحث عن منتجات البيع بالتجزئة القريبة أو العثور على أي عنصر في العالم المادي بنقرة واحدة باستخدام كاميرا الهاتف المحمول. وقد كشفت الشركة عن ميزة تتيح للأشخاص الانتقال من قوائم التجار على بحث جوجل إلى صفحات الدفع الخاصة بهم بنقرة واحدة. يأمل راغافان في أن تقنع المبادرات المختلفة ملايين الأشخاص بالنقر فوق “شراء”، مما يدفع البائعين إلى شراء المزيد من إعلانات جوجل.

بالنسبة إلى أمازون، التي قامت ببناء نشاطًا تجاريًا مزدهرًا من خلال تأجير صفحات موقعها لبائعين صغار، فإن الخطر يكمن في أن جوجل يمكن أن تمنح تلك العلامات التجارية مسارًا للازدهار خارج سوق أمازون. وهذا بدوره قد يجبر شركة أمازون على التعامل باهتمام مع البائعين حيثُ قد تلجأ لعمل خصومات على الرسوم أو الإعلانات أو الخدمات اللوجستية.

جوجل تقوم بمحاولة جديدة للسيطرة على التجارة الإلكترونية منافسة أمازون

ومع ذلك، لا تزال أمازون منافسًا هائلاً، وتواجه جوجل تحديات رهيبة. يتزامن اندفاعها المتجدد إلى التجارة الإلكترونية مع تباطؤ في التسوق عبر الإنترنت حيث يعود المستهلكون إلى عاداتهم السابقة، أبلغ كل من أمازون و ايباي مؤخرًا عن تباطؤ النمو وضعف توقعات الربح. علاوة على ذلك، سعت جوجل دائمًا إلى جعل تقنيتها تتلاشى في الخلفية. إن تحويل الموقع إلى وجهة تسوق يخاطر بتدمير التجربة وعزل الزائرين أيضاً فإن ربط الإيرادات والعائدات الرئيسية لـجوجل -البحث والإعلانات- بجهود التجارة الإلكترونية أكثر من أي وقت مضى. كل هذا يضع المزيد من الضغط على جوجل لتنفيذ استراتيجيته.

قبل عرض مؤتمر جوجل ، بذل راغافان جهدًا ليقول إن التسوق على جوجلسيكون “سلسًا للغاية”. قال إنه إذا نجح المفهوم كما هو معلن عنه، فلن يضطر المتسوقون إلى التفكير: “هل أقوم بعملية بحث؟ هل أنا على أمازون أو جوجل؟ حيثُ أصدرت جوجل ميزة جديدة للبحث المتعدد في بحث جوجل. يتيح لك هذا الخيار إضافة المزيد من السياق والتركيز على شيء تبحث عنه.

لم يكن ذلك هو الشيئ الوحيد المُلفت للنظر في مؤتمر جوجل الأخير فقد حصلت محفظة جوجل، التي ظهرت لأول مرة في عام 2011، على عدد من التحديثات والوظائف الجديدة. يمكن لمحفظة جوجل تخزين نسخ رقمية من مستنداتك الأساسية، بما في ذلك بطاقات الدفع وبطاقات العبور وشارات المكتب وسجلات اللقاحات ومفاتيح السيارة وبطاقات الصعود إلى الطائرة ومعرفات الطلاب. الفكرة هي توفير بديل أسرع وأكثر أمانًا للبطاقات المادية. تعمل جوجل مع الولايات الأمريكية والحكومات الدولية لدعم المعرفات الرقمية، وهو أمر بدأت محفظة أبل في دعمه في العديد من الولايات الأمريكية في شهر مارس.

إن الشراء أون لاين بضغطة زر ليس هو التقدم الهائل الوحيد الذي قدمه لنا الإنترنت حيثُ إن التكنولوجيا الحديثة قد أسهمت بدرجة كبيرة في رفاهية الإنسان فلم يعد العالم قرية صغيرة فحسب (العولمة) بل أصبح كل شيئ حولنا يمكن فعله بضغطة زر من إقامة مؤتمرات العمل واستشارة الأطباء والدراسة وزيارة الأماكن رقمياً لتذهب في رحلة إفتراضية إلى بلد بعيد في بضع لحظات بل حتى يمكن للشخص تخطي القيود التي تحيط به، فمثلاً إذا كنت تعيش في إحدى الدول العربية وترغب في ممارسة الألعاب الترفيهية مثل الروليت والبلاك جاك والسلوتس فربما تواجه قيود مشددة لكن الآن أصبح كل ما عليك فعله أن تبحث عن أفضل كازينوهات اون لاين لتلعب من منز لك بأمان وتتأكد من إتخاذ إجراءات السلامة دون كشف هويتك حتى لا تشغل بالك الا بالانغماس في اللعب والاستمتاع بالمكافآت السخية التي ستحصل عليها مثل مكافأة الإيداع ومكافآت اللفات المجانية ومكافآت الشخصيات الهامة وغير ذلك.

جوجل تقوم بمحاولة جديدة للسيطرة على التجارة الإلكترونية منافسة أمازون

من المميزات الجديدة التي أعلنت عنها جوجل في هذا المؤتمر أيضاً أنه عندما يكون لديك كاميرا كمبيوتر محمول سيئة، فإن الشيء الوحيد الذي يمكنك القيام به لتحسين مكالمة الفيديو الخاصة بك هو الجلوس بالقرب من النافذة. إذا كنت لا تستطيع شراء كاميرا ويب جديدة ، فقد يكون لدى Google Meet إجابة لك. يستخدم تطبيق Meet الآن ميزة جديدة للذكاء الاصطناعي لتحسين بث الفيديو أثناء التنقل. سيؤدي ذلك إلى جعل الفيديو الخاص بك أكثر إشراقًا ووضوحًا.

بينما تستمر عملية الإعلان في جوجل في صرف الأموال، فإن الشراء عبر جوجل يخضع لحصار من المنظمين وتشديد القيود على الخصوصية ، بما في ذلك حظر أبل على الرسائل التسويقية المستهدفة. بسبب هذه الرياح المعاكسة جزئيًا، من المتوقع أن يتباطأ معدل نمو النشاط التجاري الإعلاني، وجوجل ليست الوحيدة التي قفزت إلى التجارة الإلكترونية لجني الأرباح، فنجد أيضاً منصات عديدة مثل فيسبوك و تيك توك. وبالرغم من أن خدمة التسوق عبر جوجل ستسهل الأمر للمستهلك حيث كل ما عليه هو البحث عما يرغب به وستظهر النتائج في تسوق جوجل كصور مصغرة تقوم بعرض المنتج مع السعر ولكن يصعب قياس نجاح جوجل حالياً لأنها لم تحقق الكثير من مبيعات التجارة الإلكترونية بعد على عكس أمازون، فقد سجلت أعمالها الإعلانية نموًا بنسبة 23 بالمائة في الربع الأول من عام 2022.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى